ما لا تعرفه عن الأغراض في جافاسكريبت

إذا كنت ممن يتعاملون مع JavaScript بكثرة، فلا بد أنك وجدت الكثير من النقاط المربكة خلال مسيرتك، خصوصاُ قبل تعرفك على مكتبات مثل jQuery و YUI، وفي حال كنت ممن تعرفواً على اللغة من خلال إحدى مكتباتها فقد لا تعرف هذا النوع من المشاكل (أو ليس بعد على الأقل).

ومع دعمي الكبير لتعلم إحدى هذه المكتبات واستخدامها، إلا أن على المطور أن يكون مطلعاً على اللغة بشكل جيد لكي ينقذ نفسه عندما لا تنفعه المكتبات. ومن هنا أجد من الضروري أن يتعرف المطورون على طريقة عمل اللغة والأخطاء المبهمة أو الاستخدامات البرمجية الخاطئة منطقياً أو التي تؤثر على أداء الشيفرة.

سنذكر هنا بعض تلك النواحي التي تخص الأغراض تحديداً، ونحاول ذكر المزيد في مقالات قادمة بإذن الله.

ما لا تعرفه عن الأغراض في جافاسكريبت

أكمل القراءة

استخدام لغة توصيف النصوص التشعبية الدلالية (Semantic HTML)

لماذا نستخدم وسم <h1> و وسم <p>؟ لماذا لا نستخدم وسم <div> أو <span> دائماً عند كتابة مستند HTML؟ لماذا يوجد وسم مثل <ul> و <h2> و غيرها؟ هل نضع النص داخل وسم <h1> من اجل ان يظهر بحجم اكبر؟

في هذه المقالة سنناقش المعنى الدلالي لوسوم HTML والفوائد وراء استخدامها بالشكل المناسب حسب دلالاتها.

HTML5 Semantics

الصورة من صفحة HTML5 Logo

أكمل القراءة

7 مدونات عربية تستحق المتابعة في مجال التصميم والتطوير

إن حال المحتوى العربي في التصميم والتطوير لا يخفى على أحد، فمنذ فترة ليست ببعيدة كان كل ما يتاح لنا هو مجموعة من المنتديات التي يتم تنصيبها على عجالة، وتقسيم المواضيع ضمنها دون دراسة فعلية، أو لإعطاء مظهر غني دون وجود محتوى فعلي، دون ذكر بعض الخصائص التي تستفز أي مصمم حقيقي مثل كتابة المقالات بلهجات محلية أو الحاجة للتسجيل في المنتدى للقراءة أو تحميل المحتوى أو الإعلانات التي تحتل مساحة شاشتين من شريط التمرير قبل أن تصل للمحتوى الفعلي.

ومع اعترافي بحسن نية القائمين على هذه المواقع والمشتركين فيها، إلا أني أعتقد أن ذلك لا يرضي أحداً يسعى للتفوق خصوصاً بعد ما رأينا في السنوات الأخيرة من ظهور مدونات ومواقع متخصصة تنشر وتشارك محتواها باللغة الإنكليزية باحترافية تدعو للذهول. الأمثلة كثيرة وأعتقد أنكم تعرفون معظمها، ويكفي ذكر مواقع مثل Smashing Magazine أو Web Design Ledger.

إلا أن الوضع تحسن لدينا مؤخراً، فخلال السنوات الماضية ظهرت مجموعة من المدونات العربية التي استفادت من التجارب لتخرج بنتائج مثيرة للإعجاب. سنذكر مجموعة منها فيما يلي:

7 مدونات عربية تستحق المتابعة في مجال التصميم والتطوير

أكمل القراءة

مجموعة نصائح للمستجدين في PHP

PHP لغة تطوير رائعة، سلاستها وسرعة تعلمها جعلتها الخيار الأول للكثير من المطورين حول العالم حتى أضحت من لغات البرمجة الأكثر شعبية. لكن هذه المزايا نفسها، بالإضافة إلى بداياتها المتواضعة وتطويرها من قبل عدد كبير من المبرمجين، كانت تقود إلى مشاكل في الأداء أو الأمان أو حتى في ناحية قرائية النص البرمجي.

ومع أن الوضع قد تحسن بشكل كبير مع الإصدارات الأخيرة منها، إلا أنها لم تنفض ذلك الغبار بشكل كامل، وذلك قد يؤدي إلى بعض المشاكل وحالات الارتباك خصوصاً مع المستجدين في التعامل مع هذه اللغة.

نقدم لكم هنا مجموعة نصائح قد توفر عليكم عناء ساعات من البحث عن حلول لمشاكل قد تكون أبسط مما تتوقعونها.

مجموعة نصائح للمستجدين في PHP

أكمل القراءة

مجموعة أوراق غش لـ HTML5

شهدت السنوات القليلة الماضية تطوراً في تقينات الويب بسرعة غير مسبوقة، وبالطبع فقد نالت HTML نصيباً كبيراً من ذلك مع ظهور إصدارها الخامس.

وتماشياً مع ذلك فقد توافرت مواد التدريب والتعليم والتجريب لها ومنها أوراق الغش (Cheat Sheets) التي تمثل مرجعاً مختصراً وسريعاً يساعد المحترفين في تبني التقنيات الجديدة لكونها سهلة التصفح والقراءة ولعدم إسهابها في الشرح.

مجموعة أوراق غش لـ HTML5

نقدم إليكم هنا مجموعة من أوراق الغش التي توضح أهم الإضافات والتعديلات في توصيف HTML5.

أكمل القراءة

حساب أولوية تطبيق محددات CSS

عند استخدام CSS غالباً ما نمر بحالات نقوم فيها بإعادة كتابة (overwrite) بعض القواعد، على سبيل المثال عند استخدام ملف CSS لتنسيق صفحة باللغة العربية وملف آخر لتنسيق صفحة باللغة الانكليزية من نفس الموقع، فلا نعيد كتابة كامل الملف وإنما فقط القواعد التي نود تغييرها. أمر مشابه يحصل عند استخدام ملف تصفير للتنسيق (CSS Reset) لتأخذ جميع العناصر تنسيقاً افتراضياً متشابهاً على كافة المستعرضات، ثم نعيد كتابة قواعد التنسيق بما يلزم.

عند إعادة كتابة قواعد التنسيق يجب أخذ مجموعة من القواعد بعين الاعتبار للحصول على النتيجة المطلوبة أو لتوقع النتيجة بشكل دقيق.

حساب وزن محددات CSS

أكمل القراءة

عالم جافاسكريبت الواسع: من أين ننطلق وإلى أين سنصل؟

منذ انطلاقتها عام 1995، تطورت لغة جافاسكريبت لتصبح، بلا شك، أحد أهم جوانب تجربة المستخدمة (User experience) في عالم الويب اليوم.

سنتعرف في هذه المقالة على هذه اللغة: ما هي؟ من أين نبدأ في تعلمها؟ وما أهم الموارد التي يستخدمها جمهور المطورين في التعامل معها؟ وأين نحن كمطورين عرب من كل ذلك؟

عالم جافاسكريبت الواسع: من أين ننطلق وإلى أين سنصل؟

أكمل القراءة