علامات تبويب باستخدام CSS3

من مدونة جيسترا

التطوير المتقدم (Progressive Enhancement) هو استراتيجية في تصميم واجهات الاستخدام بشكل يضمن عملها بفاعلية على أكبر طيف ممكن من الأجهزة والمستعرضات بمراعاة قابلية الوصول (Accessibility) والترميز الدلالي (Semantic Markup) وفصل ملفات التنسيق (CSS) والإضافات البرمجية (JavaScript) عن الترميز الأساسي (HTML)، ليتم بعد ذلك إدخال تحسينات بحسب قدرة وحداثة الموارد المتوفرة.

القاعدة الأساسية لأي واجهة استخدام، يجب كتابة ترميز HTML بشكل صحيح ومراعٍ للقواعد، مع مراعاة قابلية الوصول (Accessibility) لضمان عمل الواجهة دون تنسيقات (CSS) ودون إضافات (JavaScript).

يمكن أن يحصل التطوير المتقدم ضمن هذه الطبقة، على سبيل المثال، باستخدام عناصر الإدخال الأساسية من نوع Text ضمن المستعرضات القديمة، والتحسين باستخدام العناصر الجديدة مثل Date و Range ضمن المستعرضات التي تدعمها.

تقوم تنسيقات CSS بدور مهم في تحسين الواجهات عبر تنسيق وتوزيع العناصر لتأمين تجربة استخدام أفضل. يتم تأمين التنسيقات عند توافر أدنى ظروف العمل، ثم نقوم بعد ذلك بالتحسين بالاعتماد على مزايا المستعرضات الجديدة وتجاهل المستعرضات القديمة لتلك المزايا.

بعد ضمان عمل الواجهة بشكلها الأساسي، يتم توظيف JavaScript، في حال توفرها، لخلق تطبيقات تفاعلية غنية لتحسين تجربة الاستخدام بشكل أكبر.

يجب هنا أن تراعي فصل هذه الطبقة عن الطبقات الأخرى قدر الإمكان، وعدم كتابة الشيفرة البرمجية للتعامل مع مستعرضات محددة (Browser Specific) بل توجيهها للاستفادة من وجود الميزات بغض النظر عن المستعرض (Feature Detection).

التطوير المتقدم (Progressive Enhancement) هو استراتيجية في تصميم واجهات الاستخدام بشكل يضمن عملها بفاعلية على أكبر طيف ممكن من الأجهزة والمستعرضات بمراعاة قابلية الوصول (Accessibility) والترميز الدلالي (Semantic Markup) وفصل ملفات التنسيق (CSS) والإضافات البرمجية (JavaScript) عن الترميز الأساسي (HTML)، ليتم بعد ذلك إدخال تحسينات بحسب قدرة وحداثة الموارد المتوفرة.

القاعدة الأساسية لأي واجهة استخدام، يجب كتابة ترميز HTML بشكل صحيح ومراعٍ للقواعد، مع مراعاة قابلية الوصول (Accessibility) لضمان عمل الواجهة دون تنسيقات (CSS) ودون إضافات (JavaScript).

يمكن أن يحصل التطوير المتقدم ضمن هذه الطبقة، على سبيل المثال، باستخدام عناصر الإدخال الأساسية من نوع Text ضمن المستعرضات القديمة، والتحسين باستخدام العناصر الجديدة مثل Date و Range ضمن المستعرضات التي تدعمها.

تقوم تنسيقات CSS بدور مهم في تحسين الواجهات عبر تنسيق وتوزيع العناصر لتأمين تجربة استخدام أفضل. يتم تأمين التنسيقات عند توافر أدنى ظروف العمل، ثم نقوم بعد ذلك بالتحسين بالاعتماد على مزايا المستعرضات الجديدة وتجاهل المستعرضات القديمة لتلك المزايا.

بعد ضمان عمل الواجهة بشكلها الأساسي، يتم توظيف JavaScript، في حال توفرها، لخلق تطبيقات تفاعلية غنية لتحسين تجربة الاستخدام بشكل أكبر.

يجب هنا أن تراعي فصل هذه الطبقة عن الطبقات الأخرى قدر الإمكان، وعدم كتابة الشيفرة البرمجية للتعامل مع مستعرضات محددة (Browser Specific) بل توجيهها للاستفادة من وجود الميزات بغض النظر عن المستعرض (Feature Detection).