تعرف على Pathfinder: نصيحة إلستراتور لمستخدمي فوتوشوب

يضم عالم الويب الكثير من المصممين والمطورين الذي تعلموا ذاتياً، فقد يبدأ أحدهم بكتاب بسيط أو دورة تدريبية عن تقنية مثل HTML وينطلق منها إلى عوالم لم يكن يتوقعها.

وأعتبر نفسي محظوظاً بما يكفي لأكون أحدهم، حيث تقدمت في أحد الأعوام لدورة تدريبية في تقنيات الويب من طرف الزبون (HTML / CSS / JavaScript) وطرف المخدم (PHP / MySQL)، لا لشيئ سوى تنفيذ مشروع تخرج نظراً لكون منهاجنا الدراسي الأصلي لا يقدم الأدوات الكافية لتنفيذ مشروع في العالم الحقيقي، إلا أن تلك الدورة التدريبية تطورت إلى حب وإدمان من العيار الثقيل.

إذا دخلنا في نقاش حول التعليم الأكاديمي أو التعلم الذاتي في مجالنا وأفضلية أحدهما على الآخر فقد تحصل معركة، لذا لندع ذلك وراءنا حالياً.

للأسف، أود التحدث هنا عن إحدى مساوئ التعلم الذاتي التي اتضحت لي من خلال Pathfinder تحديداً.

المشكلة

كما ذكرت سابقاً فقد بدأت كمبرمج ويب، بنيت خبرة بضع سنين فيها، وخلال عملي لاحظ مديري جمالية وسهولة استخدام الواجهات التي أقوم بتنفيذها من خلال HTML و CSS، ولمساعدتي قام بتوجيهي لزيادة مهاراتي في Photoshop من الاستخدام لأغراض الويب إلى تنفيذ التصاميم بالكامل.

ثم شاءت الظروف أن أستلم كافة عمليات التصميم في الشركة التي أعمل لها، وهنا لا بد أن تصطدم ببرنامج رسوم متجهية (Vector)، وبالتأكيد فإن أول برنامج يخطر بالبال هنا هو Adobe Illustrator الذي كانت خبرتي به محدودة جداً. وبما أني اعتدت التعلم الذاتي، فحاولت التعرف على البرنامج من خلال مراجع ومقدمات ودروس بسيطة إلى أن وصلت لمستوىً يساعدني في أعمالي، فلم أكن أطمح لتنفيذ التصاميم الرائعة التي ينتجها عمالقة إلستراتور.

وبعد فترة، كنت دوماً أصطدم بمشكلة تقطيع أو ضم المسارات (Paths)، حيث كنت أقوم بمحاولات غريبة ومعقدة للوصول لنتيجة بسيطة مثل استخدام الأقنعة (Masks) أو تكبير التصميم لأكبر حد ممكن واستخدم أدوات المسارات لإضافة وحذف وتحريك النقاط. لنقل أن الأمور لم تكن تسير على ما يرام.

الحل

خلال قراءتي لإحدى المقالات التي تضم مجموعة نصائح في استخدام البرنامج، مررت على نصيحة استخدام Pathfinder وإمكانياته الرائعة. حيث اتضح لي أن كل ما كان علي فعله هو الاتجاه لقائمة Window وتفعيل Pathfinder (أو استخدام الاختصار Shift+Ctrl+F9).

سنستخدم الشكلين التاليين للتوضيح:

وبالطبع يجب أن تكون هناك مساحة مشتركة بين الشكلين لتحقيق الهدف من الادوات.

1. ضم الأشكال:

يتم باستخدام الأداة Unite وتكون النتيجة مجموع الشكلين ويأخذ الناتج لون الشكل العلوي.

2. الحذف:

يتم باستخدام الأداة Minus Front حيث يقوم بحذف الشكل الأمامي من الشكل الخلفي ويأخذ الناتج لون الشكل الخلفي.

3. التقاطع:

يتم باستخدام الأداة Intersect حيث يكون الناتج هو المساحة المشتركة بين الشكلين ويأخذ الناتج لون الشكل الأمامي.

4. عكس التقاطع:

يتم باستخدام الأداة Exclude حيث يحذف المساحة المشركة بين الشكلين ويأخذ الناتج لون الشكل الأمامي.

العمل دون تدمير الأشكال (Non-destructive Manipulation)

في حال رغبت بتنفيذ العمليات السابقة مع الحفاظ على الأشكال الأصلية، يمكنك ذلك بضغط زر Alt عند تنفيذ العملية، فلا يكون الناتج شكلاً جديداً وإنما شكلاً مركباً، حيث يمكن ملاحظة وجود الشكلين الأصليين عند التحديد كما في الشكل التالي:

وعند الانتهاء في حال رغب بالحصول على الناتج النهائي فقط يمكنك استخدام زر Expand لحذف المساحات غير المستخدمة.

تابع التجربة بنفسك

بعد الانتهاء من تنفيذ الأمثلة المذكورة حاول إعادة كافة العمليات على أكثر من شكلين ولاحظ النتائج.

لم نقم هنا بذكر مجموعة العمليات الموجودة في الصف السفلي (Pathfinders) لأنها معقدة ومربكة بعض الشيئ، يمكنك تجربتها أيضاً والتعرف على ما تقوم به.

النتيجة

عند تبني عملية التعلم الذاتي قد تفوتك بعض الأدوات والتقنيات التي يعتبرها الدارسون التخصصيون من البديهيات. عليك أن تتعرف على أدواتك بشكل جيد، لا تقف عند المقدمات والأفكار الأساسية، وإنما حاول تعلم بعض الحيل والأدوات التي يستخدمها المختصون، فذلك سيجعل حياتك أسهل.

محمود الدعاس

من مواليد دمشق. ابتدأ بعد التخرج كمبرمج ويب عام 2005 مع شركة إيميا، انتقل بعدها إلى شركة تكنوليد للأتمتة المتكاملة ومنها إلى شقيقتها أتمتة للحلول المتقدمة كمصمم غرافيك ومصمم ومطور ويب. أسس مع مجموعة من زملاء الدراسة موقع HOMELESS-PRO.com لنشر قصص مصورة باللغة العربية للشباب، و Guestra كوكالة تصميم وتطوير.

مواضيع الكاتبموقع الكاتب

لمتابعة الكاتب:
TwitterFacebookPinterest

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *